استقبل الأمين العام لاتحاد الكرة سيزار صوبر والمدير الفني للاتحاد بلحسن مالوش، وفد منتخب الناشئين العائد من المملكة العربية السعودية، بعدما ضمن تأهله إلى نهائيات كأس آسيا متصدرا لمجموعته التي ضمت السعودية والبحرين وأوزبكستان وسيرلانكا.

 

وهنأ صوبر الجهاز ين الفني والاداري واللاعبين لحظة وصولهم أرض الوطن، وأكد على أهمية الإنجاز الذي تحققت : “أسرة الكرة الأردنية تشعر بالفخر لما قدمتوه من أداء ونتائج في التصفيات الآسيوية”.

 

وتابع:  “الانجاز الذي حققتموه بالتأهل من مجموعة صعبة، يعيد للمنتخبات الأردنية بعضا من مكانتها المرموقة بين كبار القارة الآسيوية، ويبرهن أننا ما زلنا رقما صعبا في المعادلة الكروية، وندرك أن الاهم في المرحلة المقبلة يكمن بإنجاز توجهات سمو الامير علي بن الحسين بالبناء على المكتسبات”.

 

بدوره أثنى مالوش على العمل الاحترافي الذي قدمه الجهاز الفني واللاعبين في التصفيات، وأكد في حديثه للمدير الفني للمنتخب عبدالله القططي أنه تابع الخطة التي عمل عليها المنتخب ولاحظ جدية وحسن تطبيق الخطط والبرامج ما ساهم بالوصول إلى هذه النتائج المبشرة بجيل صاعد من الطراز الرفيع.

 

وأضاف مالوش “القصة لم تنته بعد بل ما زالت في بدايتها، وقد أظهرتم قدرتكم ونيتكم على كتابة أسمائكم بأحرف من ذهب في آسيا، وعليكم في الفترة المقبلة العمل على ذات الوتيرة وبذل المزيد من الجهد لاستمرار في حصد الانجازات”.

 

من جهته ثمن الكابتن عبدالله القططي استقبال الأمين العام والمدير الفني لبعثة المنتخب، منوها للأثر المعنوي الكبير الذي سيتركه على نفسية اللاعبين، الذين مروا بظروف وضغوطات كبيرة قبل ضمان التأهل للكأس الآسيوية.

 

واستقبلت بعثة المنتخب بالورد والأهازيج الوطنية، حيث حضرت أعداد كبيرة من الأهلي والجماهير التي احتشدت لتحتفل باللاعبين وبالانجاز الذي تحقق على المستوى الآسيوي.

 

وحل المنتخب في المركز الاول ب10 نقاط ويليه السعودية 9 نقاط، بينما حل منتخب اوزبكستان بالمركز الثالث 7 نقاط، والبحرين بالمركز الرابع 3 نقاط، بينما بقي رصيد سريلانكا خالياً من النقاط.

 

وكان المنتخب حقق الفوز في اولى مبارياته على نظيره السعودي بنتيجة بهدفين لهدف، وتفوق على سريلانكا بنتيجة بسباعية نظيفة، وتعادل مع أوزبكستان سلبا، وفاز على البحرين في الختام 3 -2 .