شاركت لاعبتي منتخب الولايات المتحده الامريكية  السابقتان دانيلي سلتونا وماري هارفي امس – الاثنين – في تدريب لاعبات مراكز الواعدات في كل من الزرقاء وجرش  والذي اقيم على ستاد الامير محمد للشباب بالزرقاء وذلك في مستهل برنامج  زيارتهن للاردن  والتي تاتي ضمن اتفاقية التعاون بين اتحاد كرة القدم والسفارة الاميركية في عمان ويهدف الى  الاستفادة من الخبرات الاميركية في مجال  كرة القدم النسوية  خاصة وان  المنتخب الاميركي للسيدات سبق له وان ظفر ببطولة كاس العالم مرتين 1991-1999.
ورافق اللاعبتان السيدة ريما الرمونية لاعبة المنتخب الوطني السابق والتي اكدت للموقع الرسمي للاتحاد كرة القدم ان كل من اللاعبيتن دانيلي وماري اشرفتا على  الحصة التدريبية لمراكز الواعدات  في الزرقاء وجرش وتركزت الوحده التدريبية  على كيفية التعامل مع الكرة والمهارات الدفاعية، أضافة الى التدريبات الجماعية  وتعزيز روح العطاء لدى اللاعبات باعتبارها تمثل احدى ركائز  مبادرة سمور الامير علي بن الحسين “كرة القدم للجميع”.
واشارت رمونية  ان اللاعبتان شاركتا بعدة أنشطة رياضية خلال الزيارة ، ومنها حواء مفتوح وتمحور حول  المصاعب التي تواجه تفعيل  مشاركة الفتيات في الأنشطة الرياضية في المستقبل ، كما اشادتا بكرة القدم النسوية في الاردن والتي تحظى باهتمام ودعم سمو الامير علي بن الحسين .
ويتضمن برنامج اللاعبتين أيضا تدريبا مشتركا مع لاعبات مراكز سمو الأمير علي للواعدات في جرش وعجلون واربد والأغوار الشمالية، وذلك اعتبارا من الساعة الرابعة من بعد ظهر اليوم – الثلاثاء- ويقام على ملعب جرش، كما يلتقين يوم الأربعاء عند الساعة الرابعة مساء مع لاعبات مراكز سكينة والسلط ومادبا وسحاب على ملعب قصي الخوالدة بمدينة الحسين للشباب، ويوم الخميس يتابعن جانبا من مباريات بطولة غرب آسيا النسوية التي تقام على ملعب البتراء، وسيكون الختام يوم الجمعة من خلال بطولة مصغرة تشارك فيه جميع مراكز الواعدات بدعم من السفارة الأميركية ومشروع تطوير كرة القدم الآسيوية، والراعي الرسمي بيبسيكو، وتبدأ البطولة عند الساعة الثالثة على ملعب قصي الخوالدة.
وكان اتحاد كرة القدم والسفارة الأميركية في عمان عقدا جلسة عمل مشتركة قبل عدة أيام في مقر الاتحاد، ضم أمين عام الاتحاد فادي زريقات وممثل الملحق الثقافي للسفارة الأميركية في عمان مارك رينكون، حيث تم خلال الاجتماع بحث وتعزيز سبل التعاون بين البلدين في لعبة كرة القدم والاتفاق على أجندة للتعاون بين الجانبين، كان من أبرزها إنشاء عيادات طبية تختص بالجوانب الصحية ورفع درجة الإرشاد الصحي لدى الواعدين، والاهتمام بأمور التغذية، من خلال مراكز سمو الأمير علي للواعدين والواعدات وكذلك دعوة عدد من  اللاعبات الأردنيات للمشاركة في برنامج المنحة التي تقدمها الحكومة الأميركية ضمن برامج التبادل الثقافي الشبابي تحت عنوان “برنامج التعليم الرياضي العالمي النسوي” وذلك خلال شهر تشرين الأول (اكتوبر) المقبل.
وشاركت اللاعبة دانيلي سلتونا منتخب بلادها من العام 1999 وحتى 2005 في العديد من البطولات الكبرى وكانت ضمن صفوف المنتخب الأميركي الفائز بفضية دورة الألعاب الأولمبية في سيدني 2000 وضمن صفوف المنتخب الذي ظفر ببرونزية كأس العالم 2003 وكان أول ظهور لها مع منتخب بلادها في العام 1999 أمام فنلندا وسجلت أول هدف دولي بمرمى استراليا العام 2000.
أما ماري هارفي فكانت الحارس الأول لمرمى المنتخب الأميركي منذ العام 1991 وظفرت مع منتتخب بلادها في العديد من الألقاب التي كانت تقام باشراف الاتحاد الدولي واعتزلت بعدما شاركت بدورة الالعاب الاولمبية في اتلانتا العام 1996.