بدأ الجهاز الفني للمنتخب الوطني الأولمبي بقيادة المدير الفني الكابتن ايان برونسكيل بزيارات للأندية بهدف التواصل والتعاون بما يخدم توجهات التطوير.
وقام الجهاز الفني بزيارة ناديي شباب الأردن والجزيرة، فيما ينتظر أن تتواصل اللقاءات مع الأجهزة الفنية لجميع الأندية خلال الأيام المقبلة.
وتهدف هذه الزيارات الى التواصل والتعاون وتبادل الآراء وشرح آلية العمل مع اللاعبين والاتفاق حول آلية تجمع اللاعبين لتدريبات المنتخب.

وسيساعد البرنامج التحضيري الذي وضعه برونسكيل على دعم اللاعبين وانديتهم، وليس المنتخب الوطني فقط. انطلاقا من ايمان الجهاز الفني بضرورة استمرار التعاون المشترك بين المنتخب والاندية لضمان سلامة وتطور اللاعبين وصولا لرؤية فنية موحدة.

ويضم الجهاز الفني والاداري للمنتخب المدير الفني إيان برونسكيل والجهاز الفني المعاون المكون من مساعد المدرب خليل فطافطة، مدرب الحراس خلدون أرشيدات، مدرب اللياقة د. ديفيد ويلسون، اداري المنتخب وسيم البزور، والمعالج مأمون حرب، بالاضافة الى 24 لاعبا منهم 12 لاعبا من مواليد 1997 بهدف منحهم الخبرة في مشوار التصفيات المؤهلة لأولمبياد طوكيو 2020.

واللاعبون هم: محمد ابو حشيش، وسام دعابس، عبدالرحمن بدوان (البقعة)، يزن ابو عرب، نور الروابدة (الجزيرة)، عدي الرمضان، بلال الداود (الحسين)، حسان الزهراوي، ابراهيم الخب، سائد الخزاعلة، رأفت الربيع (الرمثا)، احمد المحارمة (سحاب)، سليمان ابو زمع، محمد الرازم، خالد عصام، ورد البرّي، علي ابو نبهان (شباب الأردن)، يوسف عبد الرحمن، إيهاب الخوالدة، عبيدة الزعبي (الفيصلي)، سعد الروسان، أنس الفرحات (المنشية)، احمد طنوس وأدهم القرشي (الوحدات)