بدأ المنتخب الوطني لكرة القدم، تدريباته في العاصمة الطاجيكية دوشينبه، استعداداً لمواجهة افغانستان الثلاثاء القادم ضمن الجولة الرابعة من تصفيات كأس آسيا 2019.

واجرى النشامى تدريباً تكتيكياً عصر اليوم السبت 7 تشرين الاول بقيادة المدير الفني الدكتور عبدالله المسفر على احد الملاعب التدريبية ذات الارضية العشبية الصناعية والتابعة للمدينة الرياضية في دوشينبه.

وكان المنتخب قد وصل الى طاجيكستان فجر اليوم قادماً من دبي، بعد ان اختتم معسكره في الامارات والذي استمر لـ اسبوع وتخلله لقاء عُمان ودياً الاربعاء الماضي وانتهى بالتعادل 1-1.

وبدأ تدريب اليوم مع مدرب اللياقة كريم مالوش الذي اجرى اختبارات بدنية جديدة للاعبين، بهدف قياس مؤشر الجاهزية ومستوى اللياقة والقوة العامة على امتداد الايام الماضية قبيل مواجهة الثلاثاء.

في المقابل، ركز د.المسفر والمدرب العام جمال ابو عابد على تطبيق بعض الجمل التكتيكية، والمتمثلة بسرعة بناء الهجمة من الخلف بشكل جماعي، الى جانب الاعتماد على اللعب من الاطراف، فيما عمل حراس المرمى مع المدرب سمير شاكر.

كما واصل موسى التعمري تدريباته بشكل منفرد تحت اشراف الجهاز الطبي، للوقوف على جاهزيته وامكانية مشاركته في لقاء افغانستان.

بدوره، أكد مدير المنتخب اسامة طلال ان تدريبات النشامى غداً وبعد غد ستقام على الملعب الرئيسي الذي سيحتضن اللقاء، “استناداً على تعليمات الاتحاد الآسيوي والتي تمنح الحق للمنتخب الضيف في التدرب لـ ساعتين لمرة واحدة، او مقسمة على مدار يومين اذا كانت ارضية ملعب اللقاء عشب صناعي”.

اضاف: خاطبنا الجهات ذات العلاقة في وقت سابق وانجزنا كافة الترتيبات، حيث فضل الجهاز الفني خوض تدريباته على ملعب اللقاء يومي الاحد والاثنين، لتهيئة اللاعبين بشكل افضل للاعتياد على ارضية الاستاد.

يذكر ان المنتخب الوطني يتصدر المجموعة الثالثة بالتصفيات برصيد (7 نقاط)، فيما تحتل فيتنام المركز الثاني بـ5 نقاط امام كمبوديا (3) وافغانستان (1).

ويتأهل بطل ووصيف كل مجموعة الى النهائيات الآسيوية 2019 والتي ستقام في الامارات بمشاركة 24 منتخباً للمرة الاولى