حقق منتخبنا الوطني ت 19 عاما فوزا مهما على نظيره الفلسطيني بهدفين نظيفين في المباراة التي جمعتهما اليوم السبت 4 تشرين الثاني على ستاد الامير محمد بالزرقاء، ضمن الجولة الاولى لتصفيات المجموعة الخامسة المؤهلة لكأس آسيا للشباب.

 

وسجل هدفي منتخبنا الوطني ابراهيم سعادة في الدقيقة 64 والبديل محمد الزعبي في الدقيقة 81.

 

وبدأ المدير الفني احمد عبدالقادر المباراة بالتشكيلة : عبدالله الفاخوري ومعاذ العموري ويزن عبدالعال وهادي الحوراني وبسام دلدوم ويوسف ابو جزر وابراهيم سعادة وخالد صياحين ومحمد بني عطية وعمر هاني ومحمد عبدالمطلب.

 

وبالعودة لمجريات اللقاء بدأ منتخبنا المباراة مهاجما بغية تسجيل الهدف الاول لاستغلال تعادل ايران وسوريا في المباراة الأولى بصورة مثالية لضمان الصدارة.

 

وجاءت أولى المحاولات الحقيقية لمنتخبنا في الدقيقة 25 عن طريق محمد عبدالمطلب الذي راوغ بكل روعة مدافعي فلسطين الا ان كرته اخطأت المرمى.

 

وفي الدقيقة 33 توغل عمر هاني بمهارة عالية في دفاعات فلسطين مستغلا سرعته العالية، وحول عرضية خطيرة تعامل معها دفاع الضيوف وابعدها إلى ركنية لصالح منتخبنا.

 

لتتواصل دقائق الشوط الاول بالتعادل السلبي مع أفضلية واضحة لمنتخبنا بالاستحواذ وخلق الفرص.

 

وفي الشوط الثاني عاد منتخبنا لبسط سيطرته على مجريات اللقاء، وفي الدقيقة 64 جاء الفرج لمنتخبنا عن طريق ابراهيم سعادة الذي تسلم عرضية بسام دلدوم واودعها الشباك ليعلن عن تقدم المنتخب بهدف مستحق.

 

ومع مرور الدقائق حاول المنتخب الفلسطيني معادلة الكفة بمحاولات خجولة لم تشكل اي خطورة على مرمى الفاخوري.

 

واشرك المدير الفني محمد الزعبي بديلا لمحمد عبدالمطلب، ليسجل الهدف الثاني عقب تسديدة رائعة على يمين حارس الضيوف في الدقيقة 81.

 

وعقب الهدف سيطر منتخبنا على اللعب وتناقل الكرات بكل سلاسة حارما الضيوف من بناء هجمات، لتنتهي المباراة على ذات النتيجة.

 

وكان المنتخب السوري قد تعادل مع نظيره الايراني ليصبح في رصيد كل منتخب نقطة، في حين يتصدر منتخبنا المجموعة عقب الفوز، مع تجمد رصيد فلسطين دون اي نقطة اخيرا .

 

بدوره شدد المدير الفني احمد عبدالقادر على اهمية الفوز مؤكدا انها “مباراة متكاملة، كنا بها الافضل امام منافس عنيد”.

 

واضاف: “دخلنا أجواء المباراة سريعا وصنعنا فرصا كثيرة للتسجيل والحمدلله تكلل جهدنا بالنجاح في نهاية المطاف”.

 

وحول تعادل ايران وسوريا في المباراة الأولى اكد عبدالقادر “انها نتيجة ايجابية لنا لنتصدر المجموعة ونبدأ التصفيات بقوة كما خططنا مسبقا”.

 

يذكر ان المنتخب سيلاقي نظيره الايراني في المباراة الثانية ضمن التصفيات على ملعب الامير محمد عند السادسة من مساء الإثنين المقبل، حيث يتدرب منتخبنا عند الساعة الرابعة من عصر غد الأحد على ملعب البولو تحضيرا للمواجهة.