نهى منتخب الشباب ت 19 عاما تحضيراته لمواجهة منتخب سوريا الأربعاء 8 تشرين الثاني، في ختام منافسات المجموعة الخامسة لبطولة كأس آسيا.
وتدرب المنتخب اليوم الثلاثاء على عدد من الجمل التكتيكية للمواجهة، كما ركز على التمرينات الاستشفائية عقب مباراة ايران أمس الاثنين التي شهدت التحامات قوية بدنيا وانتهت بالتعادل السلبي.
من جهته اكد المدير الفني احمد عبدالقادر جاهزية اللاعبين وحماسهم لتحقيق الفوز في مواجهة سوريا غدا.
وقال: “قدمنا أداء مشرفا في مباراتينا امام فلسطين وايران ونسعى لتتويج هذا التألق بالفوز على سوريا والعبور إلى كأس آسيا، وكلنا ثقة بقدرتنا على تحقيق هذا الهدف”.
وحضر الامين العام لاتحاد الكرة سيزار صوبر تدريبات المنتخب واطمأن على سير التدريبات، كما قدم الدعم المعنوي للاعبين مؤكدا ان الاتحاد فخور بما قدمه المنتخب حتى هذه اللحظة ، ولم يتبق سوى امتار قليلة لتحقيق الهدف.

وقال : “لم يبق سوى القليل من الخطوات لحسم التأهل الى النهائيات الاسيوية، ونحن واثقون بقدرتكم على تحقيق هذا الهدف بالانضباط والتركيز العالي خلال المواجهة الأخيرة امام سوريا”.

 

ويواجه المنتخب نظيره السوري في تمام السادسة من مساء غد الأربعاء في مباراة حاسمة لحسابات التأهل، حيث يملك المنتخبان في حسابهما 4 نقاط في حين يلتقي ايران (نقطتين) وفلسطين (دون اي نقاط) عند الثالثة عصرا، علما بأن كافة مباريات التصفيات تقام على ستاد الأمير محمد في الزرقاء.