خسر منتخب الناشئين ت 16 عام لكرة القدم امام نظيره العراقي 3-4 في المباراة الودية الدولية التي جمعتهما الجمعة 21 تموز على ملعب خريبة السوق، استعدادا للتصفيات الاسيوية المزمع اقامتها في السعودية ايلول القادم.

ويتجدد اللقاء بين المنتخبين الاحد 23 تموز عند الثامنة مساء على ستاد الملك عبد الله الثاني بن الحسين.

 

مثل المنتخب في المباراة: اسامة الكواملة في حراسة المرمى، محمد بشار، محمد هشام، محمد الحياري، فايز لطفي ( خليل ابو طير )، محمد جمال ( قدري الشطي )، ثائر الديرباني، رزق بني هاني ( عبادة الرزي )، عامر جاموس، راشد الحناحنة، مهند سمرين.

وسجل المنتخب الهدف الاول في الدقيقة 25 عن طريق اللاعب رزق بني هاني، واضاف اللاعب مهند سمرين الهدف الثاني في الدقيقة 31، لينتهي الشوط الاول بتقدم المنتخب بهدفين مقابل لا شيء.

ومع بداية الشوط الثاني احرز اللاعب عبد الرزاق احمد الهدف الاول لمنتخب العراق في الدقيقة 49، وسجل اللاعب احمد علي الهدف الثاني لمنتخب بلاده في الدقيقة 55، واضاف اللاعب احمد عيد الهدف الثالث في الدقيقة 60 من ضربة جزاء، وعاد اللاعب عبد الرزاق احمد ليسجل الهدف الرابع في الدقيقة 77، واستطاع اللاعب عبادة الرزي من تقليص النتيجة بتسجيله الهدف الثالث لمنتخبنا  قبل دقيقة من نهاية الوقت الاصلي للمباراة، لتنتهي المباراة بفوز منتخب العراق بأربعة اهداف مقابل ثلاثة.

وعقب اللقاء تحدث المدير الفني عبد الله القططي لموقع الاتحاد وقال “قدم لاعبونا أداء جيدا، وطبقوا الواجبات الدفاعية والهجومية في الشوط الأول بنسبة عالية، واعتمدنا اسلوب الدفاع العميق واغلقنا منطقتنا الدفاعية بالكامل، ونجحنا من خلال الهجوم المرتد السريع والمنظم تحقيق هدفين، اضعنا ركلة جزاء كانت فرصة  لتغيير مجرى المباراة لو تم تسجيلها، لننهي الشوط الاول بتقدمنا بهدفين دون رد”.

وأضاف “كنا ندرك صعوبة المباراة وفائدتها الكبيرة،امام بطل آسيا والمصنف الأول آسيويا في فئة الناشئين، وهي فرصة للوقوف على مستوى لاعبينا وتحديد نقاط الضعف والقوة، خاصة أن مجموعتنا في التصفيات الاسيوية تضم منتخبات من التصنيف الأول آسيويا.

وأكمل “قلة التركيز بداية الشوط الثاني وسوء التنسيق بين الخط الخلفي مكن المنتخب العراقي من كسر مصيدة التسلل مرتين ليسجيل هدفين، مما أثر على منتخبنا وتراجع مستوى الأداء ليقلب المنتخب الضيف النتيجة، وعاد منتخبنا في الربع ساعة الأخيرة ليمسك زمام المباراة و حققنا الهدف الثالث، و أضعنا العديد من الفرص الخطرة لكن دون جدوى”.

وأكد في نهاية حديثه ” سنعمل على تصحيح الأخطاء و معالجتها قبل المواجهة الثانية بإذن الله، ليظهر منتخبنا بصورة أكثر توازنا وتركيزا تمكنه من تحقيق الفوز” .