تغادر بعثة منتخب السيدات فجر الثلاثاء 25 الحالي متوجهة الى اوروبا حيث يقيم المنتخب معسكراً تدريبياً في كرواتيا والبوسنة يمتد من 25 تموز – يوليو الحالي والى 5 آب – اغسطس المقبل، يتخلله إقامة مباراة ودية أمام نظيره الكرواتي ومباراتين امام نظيره البوسني، وذلك ضمن تحضيراته استعدادًا للمشاركة في كأس آسيا للسيدات 2018والمؤهلة لنهائيات كأس العالم للسيدات فرنسا 2019.

 

ويلتقي منتخبنا مستضيفه الكرواتي الخميس الموافق 27 الجاري في زغرب، ثم يغادر الى مدينة زينيتسا البوسنية في اليوم الذي يليه ليواجه نظيره البوسني يومي الاثنين 31 الحالي، والخميس 3 آب المقبل في ختام المعسكر التدريبي، قبل العودة الى الأردن السبت 5 من الشهر ذاته.

 

وتضم بعثة المنتخب المدير الفني مايكل ديكي، المدرب الوطني ماهر ابو هنطش، المدرب المنتدب حديثاً خورخي كروز، ادارية المنتخب سوسن الحساسين، مدرب حراس المرمى سمير رحال، المعالجتين لانا جوردان وسندس المصري، ومسؤول اللوازم ماهر عبد الهادي.

 

فيما تضم قائمة اللاعبات التي تم استدعائهن: ملك شنّك، رند البستنجي – شهيناز جبرين، ستيفاني النبر، مي سويلم، عبير النهار، رزان الزاغة، هيا خليل، جنى ابو غوش، تسنيم ابو الرب، شروق الشاذلي، ميساء جبارة، انشراح الحياصات، روزبهان فريج، انفال الصوفي، لانا فراس، ياسمين خير، آيه المجالي، جيدا النبر، وحارسة المرمى المستدعاة مؤخراً سلمى غزال.

 

الى ذلك, انضم المدرب الكولومبي خورخي كروز الى الجهاز الفني لمنتخب السيدات الى جانب المدير الفني مايكل ديكي والمدرب الوطني ماهر ابو هنطش، ومدرب حراسة المرمى سمير رحال.

 

وأعرب كروز عن تطلعه للعمل مع الجهاز الفني للمنتخب نحو بلوغ حلم التأهل لكأس العالم للسيدات من بوابة كأس آسيا للسيدات، والتي تستضيفها الأردن في نيسان – ابريل من العام 2018.

 

وعمل كروز  الى جانب ديكي في الفئات العمرية المختلفة للمنتخب الوطني الأميركي للسيدات، وعمل أيضاً ، كمدرباً فيأكاديمية الإتحاد الأميركي لتطوير كرة القدم. بالإضافة لعمله كشافاً للمواهب في الولايات المتحدة، ومقيماً لمباريات دوري المحترفين الأميركي MLS.

 

وسبق أن مثل كروز المنتخب الكولومبي الأول ومنتخب ت 17 عاماً في مسيرته كلاعب، بالإضافة لاحترافه اللعب في كولومبيا والأرجنتين والولايات المتحدة.

 

المنتخب يدعم صفوفه بحارسة مرمى أردنية تلعب في أميركا

 

وعزز المنتخب صفوفه بضم حارسة المرمى الأردنية سلمى غزال، والتي تلعب لنادي ألبيون هريكينز في ولاية تكساس الأميركية.

 

سلمى والبالغة من العمر 18 عاماً عبرت عن سعادتها بالإنضمام للمنتخب الوطني وقالت: “ممتنة جداً لحصولي على الفرصة لتمثيل بلدي، وهو شرف لي ولعائلتي التي تفخر بأن أرتدي قميص المنتخب الأردني، وأن أمارس الرياضة التي أعشقها منذ صغري.”

 

سلمى مهند غزال ولدت في ١٩ – ١٠ – ١٩٩٨ ، والدها أردني ووالدتها مكسيكية. بدأت سلمى مشوارها الكروي منذ سن الثامنة وهي حارسة مرمى متمكنة في مركزها، ستشكل اضافة للمنتخب الوطني ومستقبل الكرة النسوية.