باشر المدرب الفرنسي ريتشارد تاردي مهامه كمسؤول مدربي أكاديمية الاتحاد، والذي تم استقدامه للادارة الفنية لأكاديمية الاتحاد ومشروع مدرسة كرة القدم الأساسية.

 

وعقد مدير الدائرة الفنية د. بلحسن مالوش مع تاردي اجتماعاً لتحديد مهامه، ثم اجتمع تاردي مع مدربي الأكاديمية لوضع آلية العمل، ولإعداد قوائم جميع فئات الأكاديمية والتي تضم مواليد 2001 و2003 و2004 و2005، وقام بحضور اولى حصص انتقاء اللاعبين من مواليد 2003.

 

ويهدف تعيين تاردي الى الإشراف على إعداد اللاعبين في الفترة العمرية الذهبية من 12 والى 15 عاماً، بالاضافة الى تطوير المدربين الأردنيين العاملين معه في الأكاديمية.

 

وسبق للمدرب الفرنسي الحاصل على شهادة التدريب الأوروبية للمحترفين تدريب أندية ومنتخبات عديدة، حيث قاد منتخب رواندا ت 17 عاماً للوصول الى نهائي كأس افريقيا 2011 وحصل على لقب الوصيف، ومن ثم المشاركة بكأس العالم ت 17 عاماً الذي أقيم بالمكسيك بذات السنة.

 

وعمل ايضاً كمساعد مدرب للمنتخب الاماراتي الى جانب المدير الفني هنري ميشيل، كما أشرف ايضاً على تدريب أندية الوكرة وأم صلال في قطر، والوحدة في الامارات.

 

الى ذلك، تواصل المنتخبات الوطنية استعداداتها لاستحقاقاتها المقبلة، حيث يدخل منتخبا الناشئين والشباب في المرحلة الثانية من فترة الإعداد البدني والتكتيكي للنهائيات الآسيوية.

 

فيما يستمر منتخب السيدات ت 19 تدريباته استعداداً للمشاركة في بطولة غرب آسيا والتصفيات الآسيوية، ويواصل منتخب السيدات ت 16 عاماً تدريباته قبيل مشاركته بالتصفيات.

 

وعقد المدير الفني للاتحاد مالوش اجتماعاً مع مدربي منتخبي الشباب والناشئين، حيث تم خلاله الوقوف على القدرة التنافسية لكل لاعب وللمجموعة كافة، بالاضافة الى تحليل عدد من المباريات التي شارك بها كل لاعب، بهدف الاطلاع على جاهزية اللاعبين من الناحية التنافسية.

 

وفي خطوة غير مسبوقة، يستعد اتحاد الكرة الى تنظيم دورة مختصة بتأهيل المحاضرين، من خلال برنامج جديد وضعه د. مالوش وتم الموافقة عليه من الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

 

ويهدف البرنامج الى إعداد جيل جديد من المحاضرين المتمكنين، من خلال تفعيل المناهج الجديدة التي وضعها اتحاد الكرة.

 

وفي جانب آخر، يقيم الاتحاد ملتقى المدربين، والمقرر إقامته الاثنين 23 تموز الحالي في قصر المؤتمرات بالبحر الميت، بمشاركة مدربي أندية المحترفين ومدربي الفئات العمرية للاندية المحترفة، ومدربي المنتخبات الوطنية (للرجال والسيدات) واكاديمية الاتحاد. بحيث يتم عقد الملتقى بشكل دوري في كل سنة.

 

ويهدف الملتقى الى تحليل الموسم الماضي من دوري المناصير للمحترفين، والوقوف على أسباب نجاح الفرق التي تألقت، ومقارنة مستو ى تطوره من سنة لأخرى، والاطلاع على الخبرات الأوروبية الناجحة، والمقارنة بمستجدات كأس العالم.

 

ومن المنتظر ان يقوم المحاضر الدولي لدورة البرو اريك روتمولر بالتحدث عن التجربة الألمانية، وسيقوم المدرب مارك فيلموتس باستعراض التجربة البلجيكية وقيادته المنتخب البلجيكي الى صدارة ترتيب المنتخبات عالميا، فيما سيتحدث ريتشارد تاردي عن التجربة الفرنسية الناجحة.

 

كما سيقوم مدربو الأندية الحائزة على لقب دوري المحترفين، وكأس الأردن المناصير، بالاضافة الأندية المتوجة ببطولات الفئات العمرية بتقديم عرض حول عناصر النجاح

 

ومن جهة أخرى، تنطلق المرحلة الأخيرة من دورة التدريب الآسيوية للمحترفين Pro في الفترة من 23 تموز والى 6 آب المقبل، حيث تتضمن تقييماً لجميع المشاركين من خلال الاختبارات العملية، والتحليل المنتخبات المشاركة بنهائيات كأس العالم روسيا 2018، بالاضافة الى تقديم عرض حول المعايشة مع أندية المحترفين، وتحليل الحالات التكتيكية عن طريق الفيديو. وعلى كل مشارك تقديم بحث من 5000 كلمة حول موضوع يتعلق بتطوير كرة القدم في الأردن.