أكد أمين عام اتحاد كرة القدم سيزار صوبر أن الاتحاد وبتوجيهات الأمير علي بن الحسين رئيس الهيئة التنفيذية ودعمه اللامحدود سيبقى ملتزما بوقوفه الى جانب الأندية حتى تتمكن من اشهار رابطة المحترفين.

 

ولفت في حديثه لبرنامج المجلة الرياضية الذي عرض على شاشة التلفزيون الاردني يوم أمس الجمعة 27 تشرين الاول الى أن توقيع الامير علي لاتفاقية التعاون مع رابطة الدوري الإسباني لا ليجا يعكس حرص سموه على توفير كل الدعم للجهود الرامية لتشكيل رابطة الاندية المحترفة.

 

ونقل صوبر في بداية حديثه خالص عزاء الامير علي رئيس الهيئة التنفيذية لاتحاد الكرة وأعضاء الهيئة التنفيذية والامانة العامة والكوادر كافة، بوفاة فقيد كرة القدم الاردنية المدير الاداري لنادي الجزيرة عامر عدس وكبير مشجعي الوحدات والمنتخبات الوطنية محمود فخري – الغضب-.

 

وعن اجتماعات الاتحاد ورؤساء اندية المحترفين مع وفد لا ليجا قال: “مما لا شك فيه ان رابطة الاندية تشكل دعما كبيرا للعبة وستعزز العلاقة التشاركية ما بين الاندية والاتحاد، وتمنح الأخير الوقت الأكبر للاهتمام بالمنتخبات وبرامج الفئات العمرية وخطط التطوير الفني والاداري على حد سواء، وعليه فإن الاجتماعات الاخيرة خلصت الى ضرورة الإعلان قبل نهاية كانون الثاني المقبل عن صيغة النظام الأساسي للرابطة وهي خطوة في طريق الاشهار الرسمي والحقيقي للرابطة”.

 

وحول المنتخب الاول وتعيين جمال ابو عابد مديرا فنيا له، اكد صوبر ان المنتخب لم يبحث عن اي اسم لادارة المنتخب عقب استقالة المدرب الاماراتي عبدالله المسفر ولم يتفاوض مع أحد، وان تعيين الكابتن جمال ابو عابد كان خيارا نسب به المدير الفني للاتحاد الدكتور بلحسن مالوش وحظي بموافقة الامير علي المفوض من قبل الهيئة التنفيذية بملف المنتخب، “دون أدنى شك فإن ابو عابد هو الانسب في هذه المرحلة كونه ملم بتفاصيل المنتخب واللاعبين”.

 

وأضاف: ” هدفنا من مباراتنا المقبلة مع كمبوديا تأكيد التأهل الى النهائيات الاسيوية وسنعمل على توفير كل الدعم للمنتخب لتحقيق هدفه وسنوفر كافة المتطلبات، وثقتنا كبيرة بالنشامى والجهاز الفني”.

 

وتابع: “هدفنا هو كأس آسيا وان نكون رقما صعبا في القارة لاستعادة هيبة الكرة الاردنية التي لطالما كانت حاضرة في الفترة الماضية، والثقة التي وضعها سمو الامير علي والمدير الفني مالوش بالكابتن جمال تؤكد اهمية المرحلة المقبلة”.

 

وتعليقا على تعادل المنتخب الاخير في التصفيات امام أفغانستان اكد الامين العام ان الجهاز الفني أخطأ في عدم إخضاع اللاعبين لاختبارات طبية وبدنية دقيقة خلال فترة التحضير للمباراة،” وهذا ما سيعمد ابو عابد وجهازه المعاون الى تداركه بالإعلان قبل يومين عن قائمة أولية لاجراء اختبارات بدنية وطبية لاختيار التشكيلة الأجهز والأنسب لمباراة كمبوديا”.

 

وجدد التأكيد ان الاتحاد يعمل على تطوير كافة المنتخبات ودعمها قدر المستطاع بغض النظر عن فئتها العمرية، “نحن نتطلع الى القاعدة وأهمية رعايتها وتوفير كل متطلبات النجاح لها لانها تشكل الضمانة الرئيسة والهامة للمستقبل”.

 

وقال : “سمو الأمير يركز على الواعدين والواعدات لما تشكله هذه الفئة من دعم المنتخبات، كما أوصى سموه بضرورة تدعيم القاعدة لبناء أساس قوي قادر على الارتقاء باللعبة”.

 

وعن المنتخب الأولمبي وتأهله لكأس اسيا في الصين “هدفنا هو المرور من دور المجموعات نحو الطموحات المتجهة للمربع الذهبي، وهو المنتخب الذي سيكون خلال المرحلة المقبلة الرافد لمنتخب الرجال، كما اننا ننظر بفخر الى تأهل منتخب الناشئين الى النهائيات الاسيوية بعدما تسيد مجموعته في التصفيات التي أقيمت مؤخرا في السعودية، ونتطلع لان يمضي منتخب الشباب على نفس الطريق خلال التصفيات التي نستضيفها في عمان، وهو ما يؤكد ان منتخباتنا الوطنية ولله الحمد تسير في الاتجاه الصحيح”.

 

وفي ما يتعلق ببطولة الدوري والأمور التنظيمية، اشاد الامين العام بمستوى المنافسة التي تعزز حجم الإثارة وبالتالي المتابعة الجماهيرية التي تتزايد من جولة لأخرى، وتحدث بإسهاب عن مشروع ادارة التذاكر ومعزز بأرقام حول مردود ما تنجز من لقاءات حتى الاسبوع السادس من عمر بطولة الدوري “لنفترض جدلا ومن خلال ما رشح عن بيع الاندية تذاكر مبارياتها في الموسم الماضي الى متعهدين بأن الاجمالي بلغ 450 الف دينار، فإن الريع حتى الاسبوع السادس من الموسم الحالي اقتربت كثيرا من ذلك الرقم وبأقل عشرة آلاف دينار فقط علما ان هناك اكثر من 96 مباراة متبقية على الموسم، ما يعني اننا سنصل الى نسبة مضاعفة عن رقم الموسم الماضي، وبالتالي سيرتفع الدخل للأندية، ونحن لا نتعامل مع المتعهدين ونرسل ريع كل مباراة الى النادي المستضيف للمباراة بعد يومين كأقصى حد من نهايتها، وهذا المشروع -ادارة التذاكر- يعد البداية لمشاريع مقبلة في الموسم المقبل”.

 

وبين صوبر ان هناك تسعة منتخبات ولكلا الجنسين تتدرب وتستعد وتخوض استحقاقات رسمية على مدار العام “ننظر بتفاؤل الى مشاركة منتخب النشميات في بطولة كأس اسيا التي نستضيفها في عمان شهر نيسان العام المقبل، ونتطلع لأن يكون منتخبنا هو الاول على المستوى العربي الذي يتأهل ان شاء الله الى مونديال السيدات المقرر 2019، والاتحاد بتوجيهات سمو الامير سيوفر كل الدعم لمنتخب النشميات الذي اجرى سلسلة من المعسكرات وخاض لقاءات مع مدارس كروية متعددة، وسيخوض خلال المرحلة المقبلة لقاءات قوية مع مجموعة من المنتخبات وفِي مقدمتها اليابان بطلة العالم”.